الخميس 25 مايو 2017 م - 28 شعبان 1438 هـ
  • ملعب الشاطر
  • مع شوبير

مواهب دمرها الانحراف الكروي وأخري كتبت أسمائها بأحرف من ذهب

مواهب دمرها الانحراف الكروي وأخري كتبت أسمائها بأحرف من ذهب
2016-11-21 21:49:41

مواهب دمرها الانحراف الكروي وأخري كتبت أسمائها بأحرف من ذهب
بيبو وتريكة وحازم وحمص الاكثر إلتزاماُ
وزكي وشيكا وسعيد والحضري الابرز سقوطاً

 

ما أكثر المواهب على أرض مصر المحروسة، فعلى الرغم من أننا لسنا البرازيل في ملاعبها المنتشرة على أرضها المحظوظة بمواهب فائقة الوصف، إلا أن مصر تُخرج مواهب جديدة إلى النور في أحلك الظروف، ولكن هناك مواهب تمتلك مواصفات تؤهلها لصناعة اسم كبير لكنها تفشل في ذلك لأسباب مختلفة مثلما تنجح العديد من المواهب الاخري في حفر اسمائها بأحرف من ذهب علي مدار سنوات عمرها , وقد تختلف الرؤي حول امكانات ومهارات أيً من كل تلك المواهب فهذا سريع وذاك قوي وهناك الحريف ولكن إتفق كل المتابعين والمهتمين بكرة القدم علي شئ واحد لا خلاف عليه الا وهو الاخلاق , فاللاعب الذي تجده يتمتع بموهبة وأخلاق وسلوك قويم خارج وداخل الملعب تري الجميع يلتف حول موهبته وتري سيرته الطيبة تلاحقة أينما حل أو ذهب وحتي بعد أن ينهي مشواره الكروي , وفي السطور القادمة نروي لكم النجوم الابرز علي المستوي الاخلاقي وكذلك النجوم الاشهر علي الجانب النقيض ..

 

نجوم دمرهم الانحراف

ونستعرض معكم أبرز 4 مواهب تنبأ لها الجميع مستقبل باهر، لكنها فشلت سواء في تقديم نجاحات لها أو لفريقها عكس ما تؤهله موهبته لذلك أو في الحفاظ على مستوى الموهبة ذاتها وتنميتها وغيره , نجوماً قد يكون السبب الاول في فشلهم وسقوطهم انحرافهم الكروي

 

 

1.إبراهيم سعيد

 

إبراهيم سعيد لاعب كرة قدم مصري مواليد 16 أكتوبر 1979 ، يعتبر إبراهيم سعيد من اندر المواهب المصرية ان لم يكن اندرها على الإطلاق لكن دخوله في خلافات كثيره مع الاعلام وادارات النوادى وزملائه قللت كثيرا من حظوظه الكرويه التي لو كان استمر عليها لكان أشهر واعظم لاعب مصري ,أول التحاق بالفريق  الاول للنادي الأهلي سنة 1998 , ثم التحق بنادي إيفرتون في سنة 2003 لكنه لم يلعب أى مباراة ضمن بطولات الفريق الانجليزي فرجع بعد مدة قصيرة إلى مصر على أثر مرض والدته, حصل إبراهيم سعيد على لقب أفضل لاعب مصري مرتين ولكن بعد العديد من المشاجرات والتجاوزات والتي كانت حديث الصحافة ووكالات الإعلام المصرية والتي على أثرها التحق بالنادي المنافس النادي الزمالك.اشتهر إبراهيم بافتعال المشاكل والتسريحات الغريبة.

 

وفي 2004 انتقل إبراهيم سعيد إلى النادي التركي أنقرة غوجو وتركه النادي لتذبذب مستواه , وانضم للنادى الإسماعيلى المصري في عام 2008 وأصبح همه الأول هو الحصول على بطولة مع نادي الإسماعيلي ولكنه لم يفلح وتركه الاسماعيلي

 

في 2009 انضم إبراهيم سعيد لفريق أهلى طرابلس الليبي وكالعاده لم يكمل مشواره مع الفريق الليبي الذي تركه غير آسف عليه , وفى عام 2010 – 2011 انتقل إلى نادى الاتحاد السكندري وبعد شد وجذب قام بفسخ تعاقده مع الاتحاد السكندري. وفي عام 2013 بعد ابتعاد عن الملاعب ينتقل إبراهيم سعيد للعب ضمن صفوف أحد الأندية السويدية ولكنه عاد وهو يجر أسطر فشله الاخيرة وهو الان يجلس بمنزله متفرغاً للسباب والتجاوزات في حق الجميع عبر “تويتر”

2.شيكابالا

محمود عبد الرازق (مواليد 5 مارس 1986، في قرية الحصايا التابعة لمركز أسوان في محافظة أسوان) هو لاعب كرة قدم مصري سابق بصفوف نادي الزمالك , تدرّج في فرق الناشئين بالزمالك وأنضم للفريق الأول وكان عمره 15 عام و8 شهور فقط وقضى موسمين بالفريق الأول وبعدها انتقل إلى نادي باوك سالونيك اليوناني , بعد مشكلته الشهيرة مع مدرب الزمالك السابق حسن شحاتة في لقاء نادي المغرب الفاسي عاقبه مجلس الإدارة باعارته لمدة موسم واحد لنادي الوصل الإماراتي، ونال اللاعب اشادة هائلة من مدرب نادي الوصل الفرنسي برونو ميتسو خلال مشاركاته الودية مع الفريق ,ومن انجازاته حصوله علي لقب أفضل لاعب عربي في استفتاء جريدة الهدف الليبياعام 2011

وأفضل لاعب في مصر من الاتحاد المصري لكرة القدم عام2011

وكذلك أفضل لاعب عربي في استفتاء الموقع العالمي جول كوم عام 2011ولكن المؤسف كان فشل اللاعب مع فريقة الجديد سبورتينج لشبونه بكثرة مشاكلة وهروبه المتكرر حتي وصل الامر بناديه سحب منزله وسيارته منه عقاباً علي حضوره الي مصر ورفض العوده إلي البرتغال ليجلس هنا في مصر بلا فريق يشاهد حفلات منير ويلعب الكرة الخماسية .

3- عمرو زكي

عمرو زكي ولد في 1 أبريل 1983 في المنصورة, , لاعب دولي يلقب بالبلدوزر،

لعب لنادي المنصورة في البداية، انتقل لنادي إنبي في موسم 2003 مقابل مبلغ كبير تخطى المليون ونصف جنيه مصري، كلاعب لم يتخطى بعد سن العشرين عاما، وتألق مع إنبي وبدأ بالظهور حتي قاده بالفوز ببطولة كأس مصر 2004-2005. رحل بعد التألق مع منتخب مصر بأمم أفريقيا 2006 وتصفيات كأس العالم ليرحل نحو لوكوموتيف موسكو الروسي. لكنه عاد بحجة الطقس الغير مناسب الذي لم يتكيف معه. ليتعاقد مع نادي الزمالك وبعد فترة قضاها بين صفوف النادي الابيض لم يحقق خلالها أي شئ سوى بطوله يتيمه لكأس مصر

 

اتفق عمرو مع الزمالك على الاحتراف في نادى ويجان أتلتيك على سبيل الاعارة لمدة عام مقابل مليون ونصف يوروونصف مليون اخر إذا احرز عشرة اهداف وهو ما تم بعد الكثير من المداولات , تألق عمرو زكي في نادي ويجان وأحرز عشرة أهداف في مباريات الدوري الإنجليزي يتصدر بها قائمة هدافي الدوري الإنجليزي ومنذ بداياته مع فريقه ويجان استطاع أن يصبح الفتى الأول لدى الجماهير واختاروه كأحسن لاعب في الكثير من المباريات. وقد أشادت به الصحف الإنجليزية واندمج زكي سريعا مع ويغان ونجح في هز شباك المنافسين بغزارة حتى أنه استطاع تسجيل 9 أهداف في أول 13 مباراة لفريقه الأمر الذي دفع ديف ويلان رئيس النادي إلى تشبيه المهاجم المصري بالنجم الإنكليزي الكبير آلان شيرار الهداف التاريخي السابق لإنكلترا ونيو كاسيل يونايتد.

وسرعان ما هذا النجاح في ظل عدم التزام زكي في مواعيده حتى انقلب المدح إلى انتقادات تؤكد افتقاده إلى الاحترافية بسبب تغيبه عن حضور التدريبات دون إذن أو تنسيق مع إدارة النادي.

 

 

وقال ستيف بروس مدرب ويغان وقتها أنه نفذ صبره من اللاعب بعد تكرر غيابه قائلا: ” لم أرى لاعب غير محترف مثل زكي طوال حياتي مضيفا أن هذه هي المرة الرابعة التي لا يعود فيها إلى ناديه في الوقت المحدد بعد أداء واجبه الوطني مع منتخب بلاده لينتهي المطاف بعمرو إلي الجلوس في مصر بين العلاج وبين انتظار فريقاً قد يتطوع ويعيده إلي الحياة الكروية والتي انتهت مبكراً جداً

 

4-عصام الحضري

عصام الدين كمال توفيق الحضري، (ولد في 15 يناير عام 1973م  حارس مرمى منتخب مصر السابق لكرة القدم ودمياط والاهلي وسيون والزمالك والمريخ السوداني و الإسماعيلي ، يعتبر وفقا للارقام والانجازات أفضل حارس مرمى في تاريخ مصر وأفريقيا , حيث حصد اكثر من 33 لقب و 6 انجازات علي المستوي الشخصي لم يسبقه حارس مرمى من قبل، ويعد أكثر حراس مرمى منتخب مصر مشاركة في المباريات الدولية برصيد 152 مباراة ولكن كانت آفة الحضري الكبري “حبه الشديد للمال” وهو ما دعاه لترك الفريق هارباً إلي سيون السويسري وسط إغراءات المليون دولار سنوياً ولكنه بعد فترة عاد إلي مصر باحثاً عن الشهرة والجماهيرية المفقودة , ولكنه وجد أبواب الاهلي وقد أغلقت أمامه ليلعب لعدة فرق فشل فيها كلها ورحل عنها بالعديد من المشاكل والازمات ومنها الزمالك والاسماعيلي وكذلك المريخ السوداني حتي انتهي به المطاف داخل جدران نادي وادي دجلة

 

وفي دائرة التألق هناك العديد والعديد من النجوم أصحاب السيرة العطرة علي المستوي الاخلاقي داخل وخارج الملعب , نجوم بدأت وأنتهت داخل المستطيل الاخضر ولكنها لم تغادر ذاكرة عشاق كرة القدم المصرية وفي السطور القادمة نستعرض أبرز4 نجوم علي المستوي الاخلاقي

 

 

  • محمود الخطيب
    الاسم :محمود إبراهيم الخطيب تاريخ الميلاد : 30 أكتوبر 1954
    أحد أهم وأعظم لاعبي كرة القدم في مصر وإفريقيا وهو الذي لعب لنادي الأهلى ومنتخب مصر حاصداً للبطولات والالقاب علي مدار تاريخه ، لم تحظ ملاعب الكرة المصرية بجمال وشرف أن يتكرر قدوم لاعب موهوب بحجم ووزن وقيمة محمود الخطيب نجم النادي الأهلي المصري سلوكياً وأخلاقياً ومهارياً علي مستوي اللعبة، فا بيبو يظل الهداف القدير، الذي حير الخصوم وأتعب المدافعين وأرهق الحراس وأزعج منامهم ‍‍‍‍‍‍ محمود الخطيب.. أو بيبو، كان – وسيظل – علامة بارزة، ولايمكن أن تنسى في تاريخ الكرة المصرية والأفريقية والعربية ولد الخطيب في قرية مصرية هادئة لم يسمع أحد باسمها من قبل. القرية تتبع مركز السنبلاوين محافظة الدقهلية ويطلقون عليها ” قرقيرة”، وهى تبعد عن القاهرة 110كيلومتر. ومن القرية انتقل الطفل الصغير مع اسرته إلى القاهرة ليعيش كل سنوات عمره في الصبا والشباب. في عين شمس لعب الكرة كثيرا وطويلا.. لعبها بالاتقان والبراعة اللتان جعلتا كل من يراه يشهد له بالعظمة ويتنبأ له كذلك بمستقبل كبير وغير محدود انضم محمود الخطيب لنادى النصر بمصر الجديدة..وعندما بلغ الخامسة عشر من عمره بات اسمه يتردد كثيرا في مجال الكرة خاصة خلال مشاركته في دورى المدارس مع المدرسة الرياضية، وعندما بدأت الناس في مشاهدته كان من الطبيعى ان يشتعل الصراع الساخن عليه من أجل الفوز به

 

الخطيب منذ الصغر كان يحلم باللعب للنادى الأهلى، فقد ولد عاشقا للفانلة الحمراء ونجومها الذين كان يحرص على مشاهدتهم والذهاب لكل المباريات التي يلعبونها، ولذلك كان من الطبيعي – عندما اشتد الصراع بين الاندية عليه – ان يذهب للنادى الأهلى، ولكن ساعد على تحقيق هذه الخطوة النصيحة التي قدمها الكابتن الشيوى لوالد الخطيب عندما ذهب اليه ليستطلع رأيه فأكد له انه ليس هناك أفضل من النادى الأهلى.. ليس هذا فقط بل كان هناك الكابتن فتحى نصير، الذي كان يدرب الخطيب في المدرسة الرياضية، ووجده الخطيب يعرض عليه أمر الاتضمام للنادى الاهلى فوافق على الفور ولكن – ورغم الموافقة – ظهرت مشكلة لم يتوقعها أحد. فقد رفض نادى النصر الاستغناء عنه وظل الخطيب يتدرب في الاهلى لمدة عام كامل حتى وافق مسئولى نادى النصر على الانتقال وكان عمر الخطيب 16 سنة فقط

 

لعب الخطيب وهو في هذه السن مع فريق 18 سنة وكانت أولى مبارياته امام فريق ناديه السابق فريق النصر , اسم الخطيب صار علي كل لسان عندما شارك مع فريقه في الفوز على شباب نادي الزمالك7/1 وسجل هو وحده ثلاثة أهداف، ثم صعد للفريق الأول ليلعب أولى مبارياته الرسمية أمام نادي البلاستيك في 15 أكتوبر عام 1972، وفى نفس المباراة سجل أول أهدافه على الإطلاق ومن بعد هدف البلاستيك توالت الأهداف في الدورى حتي وصلت عند يوم اعتزاله إلى 108 هدفا سجلها في 199 مباراة عبر 17 سنة متصلة من اللعب والتألق عاصر فيها العديد من المدربين سواء كانوا وطنيين أو أجانب وعنهم قال : استفدت من كل المدربين الذين تدربت على يديهم، ولكن كانت الأستفادة الأكبر مع المجرى هيديكوتى، الذي عايشته خلال 6 أو 7سنوات.. كان يأخذنى إلى الملعب وحدى ويدربنى على أشياء كثيرة

 

حياة الأسطورة كابتن محمود الخطيب (بيبو)

 

لعب محمود الخطيب طوال حياته الكروية 266 مباراة منها 199 في الدورى و18فى كأس مصر و29 في بطولة أفريقيا للاندية أبطال الدورى و20 في بطولة أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس وصل اجمالى أهداف الخطيب إلى154هدفا. كان منها 9 أهداف في كأس مصر و37 في بطولات أفريقيا والباقى في الدورى إلى جانب 27 هدفا مع منتخب مصر ما بين مباريات رسمية وودية،

 

حصل محمود الخطيب على العديد من الألقاب وهى لقب أحسن لاعب، ولقب أحسن هداف، ولقب أحسن أخلاق حيث لم يحصل طوال حياته الكروية الطويلة الا على إنذار واحد فقط، كما كان الاعب المصري الوحيد الذي يحصل على الكرة الذهبية عام 1983، وهى الحائزة التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول لأحسن لاعب في أفريقيا الخطيب شديد الاعتزاز بكل المباريات التي لعبها، وخاصة التي سجل فيها أهدافا، ولكنه يحتفظ بوضع خاص لمباراة واحدة ويقول : اعتز جدا بمباراة الأهلى وأشانتى كوتوكو في نهائى بطولة أفريقيا للأندية ابطال الدورى عام 1982 وسجلت فيها هدفا في كوماسى معقل قبائل الأشانتى وحققنا أول بطولة أفريقية

جاءت اللحظة التي لم يكن يتمناها ملايين المصريين الذين عشقوا هذا اللاعب انها لحظة الاعتزال مباراة تجمع قيها أكثر من 120 الف متفرج ملئو جنبات استاد القاهرة بالإضافة إلى مثلهم أو أكثر خارج الاستاد وعندما جاءت اللحظة القاسية والخطيب يريد ان يقول كلمات الشكر والعرفان…واذا بالجماهير تنادى على بيبو وتقول لا يا بيبو لا.. لا يا بيبو لا واذا بالخطيب وقد ذرفت عينه بالدمع وهو لا يستطيع قول أي شيء الا كلمة الف شكر.. الف شكر.. الف شكر.. الف شكر , ليغادر بيبو المستطيل الاخضر ولكن تظل اخلاقة وسلوكياته داخل وخارج الملعب هي الشمعة المضية التي لن تنطفئ

 

  • محمد ابوتريكة

محمد محمد محمد أبو تريكة اللاعب الاشهر والاهم في كل التاريخ الكروي المصري مثل مصر دوليا حتي اعتزاله كرة القدم لمع نجمه بشده عقب انضمامه إلي الاهلي المصري ، كان يلعب في مركز خط وسط مهاجم أو مركز المهاجم الثاني , تميز بكونه لاعب صانع ألعاب ومحرز للأهداف بالإضافة إلى اللمسات السحرية ومهارات المراوغة والاختراق حيث تم تشبيه أسلوب لعبه باللاعب الفرنسي الشهير زين الدين زيدان , ولكنه قبل كل ذلك تميز بالاخلاق العالية وحب الجميع له حتي أطلقت عليه الجماهير المصرية لقب القديس وأمير القلوب

بدأ تريكة حياته الكروية باللعب مع نادي الترسانة كناشيء ثم انتقل إلى الفريق الأول للنادي واستطاع الصعود به إلى الدوري الممتاز المصري ولعب معهم 4 مواسم، ثم انتقل إلى النادي الأهلي واستطاع إحراز سلسلة من البطولات والإنجازات المتتالية محلياً وعالمياً، أبرزها برونزية كأس العالم للأندية عام 2006 حيث حقق لقب هدّاف البطولة وقتها، بالإضافة إلى 4 بطولات دوري أبطال أفريقيا و4 كأس السوبر الأفريقي، كما أحرز أيضاً 7 بطولات دوري و3 كؤوس و4 كؤوس سوبر محلية مع النادي الأهلي. وفي عام 2012 انتقل إلى بني ياس على سبيل الإعارة حيث أحرز معهم بطولة الخليج للأندية لكرة القدم ثم عاد مرة أخرى إلى الأهلي عام 2013 واستطاع إحراز بطولة دوري أبطال أفريقيا 2013 للمرة الرابعة له مع الأهلي حتي أعلن أن بطولة كأس العالم للأندية ستكون آخر المطاف في عالم كرة القدم

بدأ اللعب الدولي عام 2004 مع المنتخب المصري لكرة القدم حيث خاص تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2006 ثم بطولة كأس الأمم الأفريقية 2006 حيث بدأ تألقه حينما أحرز هدفين وقام بإحراز الركلة الترجيحية الأخيرة التي ساهمت في فوز المنتخب المصري بالبطولة. ثم الفوز بنفس البطولة عام 2008 للمرة الثانية علي التوالي، ثم لعب بطولة كأس العالم للقارات 2009 واستطاع مع فريقه تقديم اداء طيب في البطولة ومنها الفوز علي المنتخب الإيطالي بطل العالم وقتها

أحرز أبو تريكة أيضاً العديد من الألقاب الفردية علي المستوى العالمي و الأفريقي والمحلي خلال مشواره الكروي، مما جعله واحداً من أبرز اللاعبين في تاريخ النادي الأهلي وفي تاريخ الكرة المصرية. قبل أن يعلن رسمياً اعتزاله اللعب في ديسمبر 2013.

  • حازم إمام

حازم محمد يحيى الحرية إمام أو الثعلب الصغير (ولد في 10 مايو، 1975)، اللاعب الاكثر مهارة وخلقاً في تاريخ القلعة البيضاء , وهو لاعب خط وسط منتخب مصر ونادي الزمالك السابق، اعتزل اللعبة عام 2008 بعد فوز الزمالك بكأس مصرعندما إستشعر عدم قدرتة علي العطاء وكذلك عدم تقبل الجماهير لخسارة الفريق المتتالية للبطولات , من عائلة كروية عريقة وناجحة للغاية، فهو ابن الكابتن حمادة إمام وحفيد الحارس يحيى إمام لاعبوا الزمالك المعروفين , ووالدته أيضا د- ماجي الحلواني أستاذ الاعلام بجامعة القاهرة , بدأ مسيرتة الاحترافية بـنادي الصيد في القاهرة قبل أنتقالة إلى نادي الزمالك حيث حقق سنوات طيبة قبل أنتقالة إلى أوروبا. التحق حازم إمام بنادي أودينيزي الإيطالي في صيف 1996 بعد أن تم اختيارة كأفضل صانع ألعاب في أفريقيا عام 1996.

وقد ذكر والده الكابتن حمادة إمام في برنامج تلفزيوني في رمضان 2003 ان في نفس اليوم الذي وقع فيه حازم إمام مع أودينيزي قام السير أليكس فيرغسون باتصال هاتفي مع والده -الذي كان رئيس النادي في ذلك الوقت- يطلب منه انتقال حازم إلى مانشستر يونايتد! ,بعد البداية الجيدة مع النادي الإيطالي، أصيب حازم إمام إصابة ادت إلى بعده عن الملاعب لبقية الموسم. وقد عانى من قسوة الحياة في إيطاليا بسبب صغر سنه. وفي 1998 وقع حازم إمام على عقد إعارة مع نادي دي غرافتشاب وأمضى هناك 18 شهراً. بعدها، وفي صيف 2000 عاد حازم إمام إلى أودينيزي ليجد نفسه في قائمة البدلاء، فقرر العودة إلى مصر. وقد عاد في البداية بعقد إعارة استمر لمدة 6 أشهر بعدها تحول إلى عقد بيع. وقد اعتزل حازم إمام في عام 2008 وأصبح عضواً في مجلس إدارة النادي وثم محللاً كروياً وإعلامياً

  • محمد حمص

محمد سليمان حمزه (وشهرته : محمد حمص) الاعب الاسمعلاوي الاقرب إلي قلوب عشاق الدراويش لدماثه خلقة وتدينة وحبه لزملائه داخل الفريق , مولود في 1 يناير 1979م، ويلعب في صفوف الفريق الاول منذ عام 1997م حتي انتقل إلي صفوف وادي دجله هذا العام بعد 17 عاماً قضاها داخل الفريق الاول في النادي الإسماعيلي ويحمل الرقم 8 به وكذلك حمله لشارة كابتن الفريق، وقد انضم للمنتخب في كأس الأمم الأفريقية 2008 في غانا بالرغم من أنه لم ينضم للمباريات هناك. ,انضم من جديد محمد حمص للمنتخب الوطني في كأس العالم للقارات لعام 2009م بجنوب إفريقيا، ولعب في المباراة مع المنتخب الإيطالي وقاد المنتخب المصري للفوز على إيطاليا بهدفه التاريخي في الدقيقة 39، وقد منحته اللجنة المنظمة لقب (رجل المباراة) تقديراً لأدائه،

 

أُضيفت في: 21 نوفمبر (تشرين الثاني) 2016 الموافق 20 صفر 1438
منذ: 6 شهور, 3 أيام, 14 ساعات, 53 دقائق, 16 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

16
أضف مقالك

استطلاع الرأي

من هو أفضل لاعب في الأهلي حالياً ؟
ملعب الشاطر
مع شوبير
جميع الحقوق محفوظة 2016 © - تخاطيف مع شريف