الإثنين 20 نوفمبر 2017 م - 1 ربيع أول 1439 هـ

كبار إفريقيا و الصراع على كأس الأمم

كبار إفريقيا و الصراع على كأس الأمم
2017-01-11 21:44:52


تنطلق بعد أيام قليلة بطولة كأس الأمم الأفريقية فى الجابون ، و تتنافس العديد من المنتخبات للفوز باللقب الأغلى فى أفريقيا للتبرع على عرش القارة السمراء ، لكن تبقى بعض المنتخبات ذات الحظوظ الأوفر للفوز باللقب الأفريقى لعل أبرزها: 

منتخب ساحل العاج
بطل أفريقيا يسعى للدفاع عن لقبه في ظل غياب نجومه الكبار سواء بسبب الإصابة أو الاعتزال الدولي.
وفيما يلى نبذة مختصرة عن أهم ما يميز المنتخب الإيفوارى: 
تأسس الاتحاد الإيفواري لكرة القدم عام 1960 ،و أنضم للفيفا عام 1964، و للأتحاد الإفريقي عام 1965. 
ويشرف الفرنسي ميشيل دوسوييه على المقاليد الفنية للمنتخب الإيفواري منذ 20 يوليو 2015.
ويمتلك المدرب المخضرم (57 عاماً) ، أسرار الكرة الأفريقية إذ سبق له أن أشرف على منتخب غينيا فى (2002-2004) و(2010-2015) ، و منتخب بينين (2008-2010) قبل تولي مهمّة تدريب الأفيال.
و تّوج المنتخب الإيفواري بكأس أمم إفريقيا في مناسبتين، الأولى عام 1992 على حساب غانا والثانية سنة 2015 على نفس المنافس.
في المقابل، فشل منتخب "الأفيال" في كسب معركة نهائي الـ"كان" في مناسبتين الأولى عام 2006 أمام مصر وسنة 2012 أمام زمبيا.
وشارك المنتخب الإيفواري في 21 نسخة من كأس أمم إفريقيا، خاض خلالها 87 مباراة، فاز بـ 39 منها وخسر 26 وتعادل في 22 مباراة.
يستهل المنتخب الإيفواري مشاركته في كأس أمم إفريقيا 2017 بملاقاة توجو يوم 16 يناير ، قبل أن يلعب أمام الكونغو الديمقراطية يوم 20 يناير ، ويختتم الدور الأول بمواجهة نظيره المغربي في الـ 24 من الشهر ذاته.
ومن أهم أسلحة منتخب الأفيال ،ّ الظهير الأيمن سيرج أورييه ، الذى يعد أحد أبرز نجوم "الأفيال" حالياً بفضل العروض القوية التي يقدّمها مع ناديه الفرنسي باريس سان جيرمان فضلاَ عن مردوده الغزير مع منتخب بلاده.
ويملك أورييه (24 عاماً) في جرابه 30 مباراة دولية مع المنتخب الإيفواري.
كما يعتبر جوناثان كودجيا من أهم الأسلحة الهجومية للمنتخب الإيفواري في الفترة الأخيرة لما يمتلكه من مهارات فنية وقدرة على استغلال أنصاف الفرص.
ويحترف المهاجم الإيفواري (27 عاماً)، الذي ارتدى قميص "الأفيال" في ست مناسبات سجّل خلالها ثلاثة أهداف، ضمن صفوف فريق أستون فيلا الإنجليزي.

المنتخب المصرى
بعد غيابه عن النسخ الثلاث الماضية، يعود منتخب مصر للنهائيات الأفريقية من بوابة الجابون باحثاً عن اللقب الثامن فى تاريخة. 
تأسس الأتحاد المصري لكرة القدم عام 1921 ، و أنضم للفيفا عام 1923، و للأتحاد الأفريقي عام 1957.
و يقود الأرچنتيني هيكتور كوبر المنتخب المصري لكرة القدم منذ 2 مارس 2015 ، وخاض كوبر (61 عاماً) مع منتخب الفراعنة 17 مباراة، وقاده لتحقيق 12 انتصاراً وتعادلين وتعرض لثلاث هزائم.
و يتربع المنتخب المصري على عرش أكثر المنتخبات تتويجاً باللقب القاري برصيد (7 مرات) حققها أعوام (1957 و1959 و1986 و1998 و2006 و2008 و2010)، وخسر الفراعنة نهائي وحيد أمام منتخب أثيوبيا عام 1962، بينما حصلوا على المركز الثالث 3 مرات أعوام (1963 و1970 و1974) والمركز الرابع أعوام (1976 و1980 و1984).
ويشارك المنتخب المصري في النهائيات الأفريقية للمرة ال 23 في تاريخه متقدماً على منتخبي كوت ديفوار الثاني والذي يخوض النهائيات للمرة الثانية والعشرين بينما سيلعب منتخب غانا الثالث على لائحة المشاركات القارية للمرة الـ (21) في تاريخه.
وخلال المشاركات الـ22 السابقة في أمم أفريقيا خاض منتخب الفراعنة 90 مباراة حقق فيها 51 انتصاراً و15 تعادلاً في المقابل تعرض لـ 24 خسارة.
وتعود مصر للمشاركة في البطولة القارية بعد غيابها عن النسخ الثلاث الأخيرة لفشلها في حجز بطاقتها وتحديداً منذ تتويجها باللقب الثالث على التوالي والسابع في تاريخها في أنغولا عام 2010.
يواجه منتخب مصر في أول مباراة له بكأس أمم أفريقيا بالجابون نظيره المالي في 17 يناير ، وفي المباراة الثانية يوم 21 يناير يلتقي أوغندا ، أما في الجولة الأخيرة، فسيضرب منتخب الفراعنة موعداً مع غانا في الـ 25 من الشهر ذاته.
ومن أهم لاعبى المنتخب المصرى فى هذة النسخة من البطولة ، محمد صلاح حيث تعلق علية الجماهير المصرية آمالا كبيرة على اللاعب المتألق من أجل قيادة منتخب الفراعنة نحو منصة التتويج باللقب الأفريقي الثامن.
وساهم صلاح نجم روما الايطالي في رسم طريق التأهل المصري للنهائيات الأفريقية بعد أن قدم مستويات لامعة في التصفيات المؤهلة بتسجيله ثلاثية في شباك تانزانيا (ذهاباً واياباً) وهدف في مرمى نيجيريا.
ومنذ انضمامة للمنتخب المصري الأول عام 2011، لعب صلاح (24 عاماً) 45 مباراة دولية ونجح في تحقيق 27 هدفاً.
وكسب صلاح لاعب المقاولون العرب السابق ، تجربة أحترافية مثمرة في أوروبا بدأت مع بازل السويسري ومن ثم مع تشيلسي الانجليزي وفيورنتينا الايطالي وصولاً إلى نادي العاصمة الايطالية الذي خاض معه هذا الموسم 14 مباراة وسجل 8 أهداف إلى الآن.
و يعد عصام الحضري من أفضل حراس مرمى في أفريقيا لما يتميز به من خصال فنية عالية جعلته يحوز على ثقة المدرب هيكتور كوبر ويوجه له الدعوة للمشاركة في آخر بطولة أفريقية للحضري صاحب 43 عاماً.
وسيكون الحضري على أعتاب  دخول التاريخ عندما يشارك في النهايات الأفريقية بالجابون، بما أنه سيصبح أكبر اللاعبين سناً في تاريخ البطولة، متفوقاً على زميله السابق في المنتخب المصري المهاجم حسام حسن الذي يملك رقماً قياسياً بمشاركته في أمم أفريقيا عام 2006 وعمره 39 عاماً.
ومنذ انضمام الحضرى للمنتخب عام 1997، خاض 147 مباراة دولية، وحصل على اللقب الأفريقي 4 مرات أعوام (1998 و2006 و2008 و2010).
وسبق للحضري حارس وادي دجلة حالياً أن توج بلقب أفضل حارس مرمى في ثلاث نسخ من أمم أفريقيا أعوام 2006 و2008 و2010.

منتخب غانا
يضع منتخب غانا لقب كأس أمم أفريقيا بالجابون نصب عينيه ، حيث أنه كان في النسخة الماضية قريباً من خطف اللقب الذي ذهب لمنتخب كوت ديفوار.
وتأسس الأتحاد الغانى: عام 1957 ، و أنضم إلى الفيفا: عام 1958، و للاتحاد الإفريقي: عام 1958. 
تسلم أفرام غرانت مقاليد تدريب المنتخب الغاني في ال 27 من نوفمبر عام 2014، وقاد غرانت غانا في 27 مباراة حيث فاز في 12 وتعادل في 8 وخسر7 مباريات.
وحقق غرانت مدرب تشيلسي السابق مع منتخب النجوم السوداء مركز الوصيف في النسخة الماضية بغينيا الاستوائية بعد خسارته النهائي بركلات الترجيح (8-9) أمام منتخب كوت ديفوار.
و سبق أن توج منتخب غانا باللقب الأفريقي أربعة مرات (1963 و1965 و1978 و1982) متساوياً مع المنتخب الكاميروني.
وتحمل الكتيبة الغانية رقماً قياسياً في عدد مرات بلوغ المباراة النهائية (5 مرات) لكن من دون الظفر باللقب وذلك أعوام (1968 و1970 و1992و 2010 و2015)، بينما احتل المركز الثالث مرة واحدة عام 1972، والمركز الرابع 3 مرات (1996 و2010 و2013).
و شارك منتخب غانا الملقب بـ "النجوم السوداء" في بطولة أمم أفريقيا 20 مرة وتعود أول مشاركة له لعام 1963.
وخاض المنتخب الغاني خلال النهائيات الأفريقية 89 مباراة وحقق 50 انتصاراً وتعادل في 17 مباراة وخسر في 22 مباراة.
و يبدأ منتخب غانا مشواره في المجموعة الرابعة بمواجهة أوغندا يوم 17 يناير ، وفي الـ21 يناير يواجه نظيره المالي قبل أن يصطدم في الجولة الأخيرة من منافسات الدور الأول مع المنتخب المصري يوم 25 من الشهر ذاته.
و يعول أفرام غرانت مدرب منتخب غانا على مجموعة من اللاعبين الموهوبين يتقدمهم الشقيقان أندريه وجوردان أيو اللذين نهلا فنون اللعبة من والديهما النجم السابق لـ "النجوم السوداء" أبيدي بيلي.
ويشارك اللاعبان اللذين يملكان مهارات عالية منذ فترة مع منتخب بلادهما، حيث لعب أندريه (26 عاماً) مهاجم أولمبيك مرسيليا الفرنسي وسوانزي الانجليزي سابقاً وويستهام يونايتد الانجليزي حالياً 66 مباراة دولية وسجل 11 هدفاً.
في المقابل، خاض جوردان الشقيق الأصغر (25 عاماً) مهاجم أستون فيلا الانجليزي 37 مباراة دولية محققاً 12 هدفاً.

منتخب المغرب
يبحث المنتخب المغربي عن إستعادة هيبته على صعيد القارة السمراء ووضع أسمه كأحد القوى الكبرى في كرة القدم الأفريقية بعد خيبات كثيرة ماضية.
و تأسس الإتحاد المغربي لكرة القدم عام 1955، و أنضم للفيفا عام 1960، و للإتحاد الإفريقي عام 1960.
ويشرف الفرنسي هيرفيه رينارد على المقاليد الفنية للمنتخب المغربي منذ فبراير 2016.
وتعدّ التجربة مع "أسود الأطلسى" هي الخامسة من نوعها للفني الخبير في شئون الكرة الإفريقية إذ سبق له أن أشرف على منتخبات غانا (مساعد مدرب/2007-2008)، زامبيا (2008-2010) و(2011-2013)، أنجولا (2010-2011) وكوت ديفوار (2014-2015) ، و يتبقى لرينارد 3 مباريات لمعادلة رقم المدرب المصرى حسن شحاتة فى سلسلة اللاهزيمة داخل البطولة الأفريقية ، حيث لم يخسر فى 15 لقاء على التوالى. 
و تّوج المنتخب المغربي بكأس أمم إفريقيا عام 1976، كما بلغ المباراة النهائية للـ"كان" سنة 2004 لكنه خسر أمام صاحب الضيافة منتخب تونس بهدفين لهدف واحد.
و شارك المنتخب المغربي في 15 نسخة من كأس أمم إفريقيا، خاض خلالها 57 مباراة، فاز بـ 19 منها وخسر 16 وتعادل في 22 مباراة.
و يستهل المنتخب المغربي مشاركته في كأس أمم إفريقيا 2017 بملاقاة الكونغو الديمقراطية يوم 16 يناير ، قبل أن يلعب مع توجو يوم 20 يناير ، ويختتم الدور الأول بمواجهة نظيره الإيفواري في الـ 24 من الشهر ذاته.
و من أهم ركائز المنتخب المغربى فى البطولة ، المهدي بنعطية بفضل خبرته و مهارتة في التغطية الدفاعية وإعطاء العمق الدفاعي اللازم للفريق.
ويقدّم اللاعب المخضرم (29 عاماً) عروضاً جيدةً مع فريقه الإيطالي يوفنتوس (معار من بايرن ميونيخ الألماني) الذي يملك أفضل مدافعين في العالم حسب أغلب المتابعين لشئون الكرة العالمية.
و أرتدى بنعطية زي منتخب بلاده في 44 مناسبة سجل خلالها هدفاً واحداً. 
وتعلّق الجماهير المغربية آمالاً عريضةً على الظهير الطائر نبيل درار الذي ما دائما يقدّم الإضافة المرجوة سواءً لفريقه موناكو الفرنسي أو لـ"أسود الأطلس".
وبات درار (30 عاماً) عنصراً مأثراً في تشكيلة المنتخب المغربي في الفترة الأخيرة إذ ساهم بشكل كبير في الانتصارات التي حققها الفريق مؤخراً.  
وحمل درار الألوان المغربية في 20 مناسبة سجل خلالها هدفين.

أُضيفت في: 11 يناير (كانون الثاني) 2017 الموافق 12 ربيع آخر 1438
منذ: 10 شهور, 8 أيام, 8 ساعات, 28 دقائق, 15 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

1748
مقال رئيس التحرير طارق قنديل

استطلاع الرأي

من تُفضل لشغل مركز رأس الحربة في الأهلي ؟
مع شوبير
جميع الحقوق محفوظة 2016 © - تخاطيف مع شريف