أندية أخرى

أسيل محمد حارسة المنتخب المصري للشباب تستنجد بجميع المسؤلين بعد فضيحة نادي الترام السكندري الكارثية للفتيات

أسيل محمد
أسيل محمد

أسيل محمد حارسة منتخب مصر للشباب للكرة النسائية ولاعبت فريق الترام السكندري والتي تعرضت لظلم فاضح من قبل نادي الترام ومسؤلي.

أسيل الحارسة الشابة الصغيرة الذي يعد له مستقبل باهر مع كرة القدم النسائية وذلك بمشاهدة الكثير من عشاق ولاعبين ومتابعين الساحرة المستديرة والذي كان أخرهم شهادة له بمستقبل كبير مع الكرة النسائية من قبل الحارس الكبير عبد الواحد السيد حارس مرمي المنتخب المصري ونادي الزمالك الأسبق.

وتستنجد أسيل محمد بجميع مسؤلين الرياضيين داخل جمهورية مصر العربية لإنقاذ مستقبله الرياضي مع الساحرة المستديرة وذلك عقب أهمال نادي الترام السكندري ومسؤلي له هى وعدد أخر من لاعبات الفريق و معاملتهم بأصعب الألفاظ التي وجهت لهم وهي من الصعب أن تتوجه مثل هذه الكلمات للفتيات.

حيث تعند نادي الترام مع حارسة المنتخب المصري هي وعدد 6 لاعبات أخرين في التسجيل ما قبل بداية الموسم الرياضي الجديد وكان مسؤلي الفريق أبلغ اللاعب آت بالإستغناء عنهم وعدم قيدهم بالقائمة الجديدة للفريق.

ليتم على الفور حصول أسيل محمد وجميع اللاعبات على قرار من قبل اتحاد الكرة المصري للكرة النسائية بالأنتقال إلي أي نادي أخر بشكل حر ورسمي.

ليتفاجئ اللاعبات بكارثة كبري من قبل مسؤلي نادي الترام السكندري وهي أن الفريق قد سجلهم بقائمة الفريق الجديدة دون علمهم عقب إبلاغهم بالإستغناء عنهم.

كما أن النادي أيضاً قد طلبهم بدفع مبلغ قدره ال50 ألف جنية وذلك قيمة رحيلهم عن الفريق كما أبلغهم المسؤلين من قبل ليتم بهذا الشكل إنتهاء الموسم لجميع اللاعبات دون الأنتقال لنادي أخر أو العودة للمشاركة مع الفريق الذي ظلمهم ويستغلهم بكل قوة.

وقد كتبت اللاعبة أسيل عبر حسابة الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بيان به الكثير من الكلمات للأستنجاد بجميع المسؤلين.

وجاء بيان حارسة المنتخب الوطني المصري على النحو التالي:.

هكتب كلام كتير بس ارجو للناس اللي تعرفني أو متعرفيش تساعدنا.

انا واتنين من الفرقة بقالنا سنتين مبنلعبش ومبنشاركش في نادي الترام وباقية زملائي حصلهم مشاكل هناك وفي مشاكل كتيرة جدا وظلم في النادي لما طلبنا اننا نمشي اتشتمنا بأهالينا افظع الشتايم.

وتابعت:واحنا بنات ازاي نتشتم علي حاجات بندور علي حقنا فيها ولا شوفنا من النادي دا فلوس ولا معاملة كويسة وعملنا شكاوي كتيرة في اتحاد الكرة .

وأستكملت:والدكتورة سحر عبدالحق لما شافت اننا مظلومين وان لينا الحق نمشي وقفت جنبنا وكان في قرار من يوم 6/12 اننا احرار ازاي ساعتها كان مكتوب اننا في حالة قيد نادي الترام وكان لينا الحق القيد يتفتحلنا في الوقت دا.

وأضافت:ولما وصل القرار دا لاتحاد الكرة اللي في اسكندرية اتعملنا استعلام للنادي تاني احنا متعلقين والدوري بعد بكرة مش عارفين نعمل ايه بس حسبي الله ونعم الوكيل في كل ظالم وحقنا هيجي ربنا مبيضيعش تعب حد يروح علي الفاضي.

كرة القدم النسائية نادي الترام السكندري منتخب مصر للشباب