الأهلي

من رحم المُعاناة يُولد الرجال.. أيمن أشرف يتم عامه ال 30

تخاطيف مع شريف

يحتفل اليوم التاسع من أبريل، أيمن أشرف، مدافع فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي، بعامه ال 30، حيث وُلد في عام 1991، وهو أحد أبناء النادي الأهلي.

بدأ أيمن أشرف مسيرته الكروية كأحد ناشئ القلعة الحمراء، لاسيما وجعله ذلك يُقاتل من أجل الدفاع عن النادي والفريق أثناء المواجهات الصعبة والحاسمة.

انتقل أيمن إلى بني سويف ثم إلى سموحة، ورجع مرة أخرى إلى بيته في صفوف المارد الأحمر، ليبدأ مسيرة حاشدة بالبطولات والألقاب، منذ عام 2017 حتى الآن.

ويُعتبر أيمن أشرف، أحد الركائز الأساسية التي يعتمد عليها أي مدير فني على الفريق خلال الأربع أعوام، فتألق اللاعب في مركزه الأساسي وغير مركزه، فكثيرًا ما يتم اللجوء إليه في حل أزمة الجبهة اليسرى واليمني.

وعُرف عن أيمن أشرف أنه يلعب برجولة على حسب وصف جماهير الشياطين الحمر، فنادرًا ما يجعل الجماهير تشعر بأنه غير موظف في المراكز الأخري، فدائمًا ما يعوض غيابات دفعاعات الفريق.

وتعرض أيمن أشرف لصدمة كبيرة في عام 2016، عمقت الحزن في قلبه حتى يومنا هذا، وهو وفاة والدته وشقيقته أثناء القدوم لزيارته، الأمر الذي جعله كثير الحزن ولا ينسى تلك الصدمة.

ويبدو أن أيمن جلب روح القتال والشجاعة داخل أرضية الملعب، فطالما كان مستواه ثابتّا لا يتغير، فكسب حب وإعجاب واحترام جماهير القلعة الحمراء.

أخبار الرياضة الأهلي أيمن أشرف

استطلاع الرأي