أندية أخرى

ليفربول في صدره البريميرليج

محمد صلاح من مباراه اليوم
محمد صلاح من مباراه اليوم

حقق نادي ليفربول فوز غالي على نظيره نادي كريستال بالاس بثلاثة أهداف مقابل لا شيء على ملعب آنفيلد، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الخامسة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبذلك يرتفع رصيد ليفربول إلى النقطة 13 في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، بينما يتراجع كريستال بالاس إلى المركز الثالث عشر بخمس نقاط.

كاد الضيوف أن يُفاجئوا أصحاب الأرض في الدقيقة الثانية من مجريات الشوط الأول بعد فرصة خطيرة جاءت لزاها ولولا حارس ليفربول اليسون بيكر الذي أبعد الكرة بأطراف أصابعه، ولكن من بعدها توالت الهجمات من ليفربول لمحاولة تسجيل الهدف الأول ونجحوا قبل انتهاء الشوط بدقائق قليلة استطاع ساديو ماني من تسجيل هدف اللقاء الأول بعد رأسية من محمد صلاح تصدى لها الحارس جويتا لترتد لماني وينجح في إسكانها الشباك؛ لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدف مقابل لا شيء.

شهد شوط اللقاء الأول إنذار وحيد من نصيب لاعب ليفربول جوردن هندرسون بعد إعاقته لأحد لاعبي كريستال بالاس.

بدأ الشوط الثاني بمحاولات من كلا الفريقين لتسجيل هدف، وأجرى كلا المديرين الفنيين تبديلاتهما ففي الدقيقة 62 اضطر المدير الفني لنادي ليفربول الألماني يورجن كلوب لإخراج تياجو الكانتارا للإصابة ونزول نابي كيتا بدلًا منه، بينما أخرج المدير الفني لنادي كريستال بالاس الفرنسي باتريك فييرا كل من ماك آرثر وبينتاكي ليدخل بدلًا منهما ريدوالد وادوارد في الدقيقة 65.

تحصل مدافع فريق ليفربول اليوناني تسيميكاس على إنذار في الدقيقة 75، وقام بعدها بقليل كلوب بتغييره الثاني حيث أخرج جوتا لينزل كيرتس جونز بديلًا له، وبعد محاولات عدة يأتي أخيرًا هدف "الريدز" الثاني في الدقيقة 78 عن طريق محترفنا المصري محمد صلاح بعد ركنية نفذها تسيميكاس ويلمسها برأسه فان دايك لتذهب إلى صلاح الذي يضعها بقدمه اليسرى بشكل رائع في المرمى، ويتحصل بعدها على إنذار نظرًا لاحتفاله بالهدف عن طريق خلع قميصه.

ويأتي الهدف الثالث وهدف اللقاء الأخير بقدم البديل نابي كيتا في الدقيقة 90 بعد ركنية خرج الحارس ليتصدى لها ولكنها تعود إلى كيتا على حدود خط ال18 الذي يضعها صاروخية في المرمى بقدمه اليسرى؛ لينتهي اللقاء بفوز الريدز بثلاثة أهداف مقابل لا شيء ويعتلي فريق ليفربول صدارة جدول الترتيب مؤقتًا.

ليفربول محمد صلاح

استطلاع الرأي